"كلمات" في سطور

"كلمات" في سطور

English

"كلمات" هي مؤسسة غير ربحية أطلقتها الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي سنة 2016 في الشارقة. وتقف وراء تأسيسها فكرةٌ سامية مفادُها أن من حق الأطفال واليافعين أن يكونوا قادرين على القراءة والحصول على مصادر الثقافة والمعرفة؛ وبخاصة أولئك المنحدرين من بلدان الشرق الأوسط وقادتْهُم ظروف الحروب إلى اللجوء والنزوح القسري، علاوةً على الأطفال الذين يعانون إعاقات بصرية.

تتبنى المؤسسة مجموعةً من المبادئ والأهداف التي تركز بالدرجة الأولى على التثقيف ونشر العلم والمعرفة؛ إيماناً منها بضرورة فتح آفاق أوسع وأكثر رحابةً أمام الأطفال واليافعين للتعلّم وامتلاك فرص أفضل لبناء مستقبل مُشرق.

في المقابل، توفر "كلمات" الكتب ومصادر المعارف للأطفال المكفوفين وضعاف البصر، وتعمل بشكل خاص على وضع إبداعات الأدب المعاصر بين أيادي الأطفال واليافعين من المهاجرين في الشتات وطالبي اللجوء، مع عدم إغفال توطيد علاقتهم وتواصلهم مع ثقافتهم وتاريخهم ولغتهم، وترسيخ تمسّكهم بعاداتهم وبتقاليدهم العربية الأصيلة.

تعمل المؤسسة على تعزيز توصيات معاهدة مراكش التي اعتُمدت العام 2013 والتزمت دولة الإمارات بتطبيقها، وذلك بهدف توسيع نطاق توفير الكتب المطبوعة بتنسيقات تساعد المكفوفين ومن يعانون إعاقات بصرية على قراءة المطبوعات بيُسرٍ وسهولة. كما أبرمت المؤسسة سنة 2018 اتفاقية مع "اتحاد الكتب الميسّرة"؛ الذي يُعدُّ ثمرةَ شراكة بين مؤسسات عامة وخاصة برئاسة المنظمة العالمية للملكية الفكرية (ويبو)، ويختص بإصدار كتب ميسّرة باللغة العربية.

تأسست "كلمات" في مدينة الشارقة التي كرّمتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) بلقب "العاصمة العالمية للكتاب 2019"؛ وهو إنجازٌ استحقته الإمارة بجدارة بفضل ما تحتضنه من منارات العلم والأدب ولتاريخها العريق في مجالات الأدب والنشر، وشكّلَ تتويجاً لجهودها الحثيثة ومسيرتها في دعم مجالي الكتب والثقافة. الشيخة بدور القاسمي هي المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة "كلمات"، وهي كذلك رئيس "الاتحاد الدولي للناشرين"، والمؤسس والرئيس الفخري لكلٍّ من "جمعية الناشرين الإماراتيين" و"المجلس الإماراتي لكتب اليافعين". وقد حازت مجموعة "كلمات" على العديد من الجوائز والتكريمات، وهي دار نشر لديها 450 كتاباً من بينها 120 عنواناً لكُتّاب مشهورين، وتمتلك حقوق الترخيص والتوزيع في 15 دولةً. كما عقدت شراكات مع مؤسسات ودور نشر دولية؛ أبرزها دار "بلومزبري" في لندن بالمملكة المتحدة، ودار "كواترو" للنشر في الولايات المتحدة، ودار "إيديشنز غاليمارد جونيس" في فرنسا، ودار "غالوتشي إيديتوري" للنشر في إيطاليا.

رسالتُنا

توفير الكتب و المواد القرائية؛ بمختلف فئاتها وموضوعاتها، بين يدي اليافعين والأطفال المحرومين والمكفوفين وضعاف البصر لتمكينهم من التزوّد بالمعارف وتنوير بصيرتهم بنتاج الفكر والأدب؛ دعماً لتكوين شخصياتهم وإعدادهم السليم لخوض غمار المستقبل.

رؤيتُنا

غرسُ حُبّ القراءة وشغف المعرفة في نفوس اليافعين والأطفال المحرومين؛ لمساعدتهم على اكتشاف إمكاناتهم، وتحفيز طاقاتهم، وإلهامهم بالمُثُل والقيَم العليا.

مهمّتُنا

تمكين الأطفال

تتركز مساعينا على تمكين اليافعين والأطفال المكفوفين وضعاف البصر في المجتمعات العربية من الانخراط في المجتمع، ومساعدتهم على الاندماج مع مختلف فئاته، وترسيخ ارتباطهم بجذورهم الثقافية، وفتح آفاق أوسع أمامهم تتيح لهم فرص التعلم والتحصيل العلمي في مرحلة البلوغ.

الاحتفاء بالثقافة العربية

تحثّ مؤسسة "كلمات" على إنتاج وتوزيع الكتب باللغة العربية بُغية نشر الثقافة وحماية التراث العربي وتعزيز الانتماء لدى الأطفال واليافعين.

تعزيز التواصل الثقافي المُجتمعي

تلتزم مؤسسة "كلمات" بتوفير أعمال أدبية نوعيّة تسهم في تعزيز التواصل والحوار الثقافي بين أفراد المجتمع المدني، علاوةً على توفير قصص مُختارة بعناية لليافعين تستعرضُ تجارب نجاح لشخصياتٍ معاصرة مشابهة لحالاتهم تبثُّ في نفوسهم الثقة وتمنحهم الدافع للاندماج وتحرير طاقاتهم.

النهوض بمستوى الوعي

نحن نكرّسُ جهودنا نحو تعميق الوعي بضرورة تثقيف اليافعين والأطفال المحرومين، إذ نحرص على توسيع عمليات توزيع الكتب واستضافة الفعاليات لتوعية الجمهور بأهمية العلم والثقافة لفئة الأطفال المحرومين والمكفوفين وضعاف البصر. كما ننظم ورش عمل حول التقنيات الجديدة وواقع قطاع نشر الكتب الميسّرة، ونبرمُ اتفاقيات مع الناشرين والشركات المعنية لتعزيز حركة إصدار كتب بتنسيقات مختلفة؛ مثل كتب "برايل" والكتب المطبوعة بحروف كبيرة، والكتب الصوتية والرقمية بصيغة Epub.

بناء شبكة علاقات واسعة

تسعى "كلمات" إلى بناء "مجتمع عالمي" من خلال ترسيخ شراكاتها مع منظمات ومؤسسات وهيئات حكومية وخاصة، للعمل معاً على دعم مجال إصدار الكتب الميسّرة ونشرها وتوزيعها.

تلبية الاحتياجات

بصفتنا جهةً متخصصةً في تقديم الاستشارات الخاصة بوضع السياسات، فإننا نجري دراسات تقييمية حول وضع فئات المجتمع التي لا تصلها خدماتنا، ودراسة تركيبتها السكانية وقدرات أفرادها والموارد التعليمية والأدبية والتكنولوجية المتاحة أو غير المتوافرة فيها، وذلك بهدف فهم احتياجات هذه الفئات وتحديد الثغرات القائمة والعمل على حلّها.

الطريق إلى التمكين

نجحت مؤسسة "كلمات" في ترسيخ مكانتها وحضورها الدوليّين بفضل اهتمامها البالغ بتثقيف الأطفال المحرومين المكفوفين وضعاف البصر، وتزويدهم بأدوات المعرفة وتنمية مهاراتهم القرائية واكتسابهم المعارف، وتوثيق ارتباطهم بجذورهم الثقافية وتعزيز التقارب الفكري والحضاري بين المجتمعات، وبناء شبكة علاقات عالمية رفيعة المستوى مع المؤسسات المعنية. وهذه هي قصة رحلتنا منذ التأسيس...

أبريل 2016

إطلاق المؤسسة، وتشكيل فريق العمل الأساسي.

أبريل 2017

نشر 30 ألف كتاب بتنسيقات ميسّرة، تشمل كتب "برايل"، وكتباً مطبوعة بحروف كبيرة، وكتباً صوتية، وذلك في إطار التحضير لإطلاق مبادرة "أرى".

أغسطس 2017

إطلاق مبادرة "أرى" بهدف دعم إنتاج وتوزيع كتب تتلاءم مع احتياجات وقدرات الأطفال المكفوفين وضعاف البصر.

نوفمبر 2017

إطلاق مبادرة "تَبَنَّ مكتبة" خلال فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب 2017، بهدف توفير مجموعة واسعة من الكتب العربية للأطفال اللاجئين في منطقة الشرق الأوسط وطالبي اللجوء حول العالم.

نوفمبر 2018

توقيع اتفاقية تعاون مع "اتحاد الكتب الميسّرة" التابع للمنظمة العالمية للملكية الفكرية "ويبو" لطباعة الكتب الميسّرة باللغة العربية وتوفيرها للأطفال المكفوفين وضعاف البصر.

مايو 2018

التبرع بـ5,000 كتاب ميسّر للأطفال في مصر، والأردن، والكويت، وفلسطين، والإمارات العربية المتحدة.

مارس 2018

بدء إعداد دراسات إحصائية حول أعداد الأطفال المكفوفين وضعاف البصر في منطقة الشرق الأوسط وشمالي وشرقي أفريقيا.

ديسمبر 2017

توفير 89 مكتبة و8,900 كتاب ضمن مبادرة "تَبَنَّ مكتبة" للأطفال في مجتمعات اللاجئين وطالبي اللجوء في أرمينيا، والبرازيل، وفرنسا، وألمانيا، وهونغ كونغ، وإيطاليا، والأردن، والسويد، وتونس.

أبريل 2019

تدريب 10 دور نشر في منطقة الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا حول تقنيات إنتاج الكتب الميسّرة لضعاف البصر.

أبريل 2020

إصدار 100 كتاب إلكتروني ميسّر بصيغة EPUB3 باللغة العربية للمكفوفين وضعاف البصر لتمكينهم من قراءة كتبهم المفضلة عبر المنصات الرقمية.

فبراير 2020

إدراج مبادرة "أرى" ضمن قائمة المرشحين لنيل جائزة التميز الدولي 2020 في مجال النشر (فئة المبادرات)
Close Bitnami banner
Bitnami